الصفحة الأساسية > المقالات > مقالات في الموقف > مشاركات الموقف > حسني عايش > حسني عايش

حسني عايش

كاتب عربي

مقالات هذا القسم


(و) "بقي الفلسطينيون أيتاماً" (حسني عايش)

الجمعة 10 شباط (فبراير) 2017 بقلم حسني عايش

لا تستطيع فلسطين المغتصبة تقليد فيتنام المحتلة أميركياً في حينه، في المقاومة؛ فحول فلسطين دول وشعوب لا تستطيع تحمل نتائج هذا المذهب عليها، وبخاصة بعد أن تحولت القضية من عربية إلى فلسطينية بإنشاء منظمة التحرير الفلسطينية (لا منظمة تحرير فلسطين على سبيل المثال)، بينما كانت حدود فيتنام مفتوحة لدعم متواصل من الاتحاد السوفياتي والصين. كما تختلف جغرافية فلسطين أو تضاريسها ومساحتها عن جغرافية فيتنام وتضاريسها ومساحتها.



ما أغباهم! (حسني عايش)

الجمعة 4 آذار (مارس) 2016 بقلم حسني عايش

بالتمييز العنصري الذي يتجاوز في عنفه وحقده وكراهيته للشعب الفلسطيني عنف البيض الأوائل في أميركا وحقدهم وكراهيتهم للهنود الحمر، وعنف البيض وحقدهم وكراهيتهم للسود في جنوب أفريقيا، يتعامل اليهود الإسرائيليون/ البيض مع الشعب الفلسطيني



الجيل الجديد في فلسطين: إن مصيركم بأيديهم (حسني عايش)

الجمعة 8 كانون الثاني (يناير) 2016 بقلم حسني عايش

هو جيل لا يتمسك بالأيدولوجيا ولا يعرفها، وهو حتى لا يعرف الجغرافيا إلى حد كبير، ويمكن القول انه سطحي، فهو يسرح شعره على طريقة "سبايكي"، ويلبس البنطلون الممزق، وله حسابات على "فيسبوك والتويتر والانستغرام"، ويسمع جاستن بيبر، ويشاهد براد بيت وانجلينا جولي، وقد يكون غير متدين إلى حد



لماذا يعادي المحافظون الأميركيون العلم والعلماء؟ (حسني عايش)

الأحد 19 تموز (يوليو) 2015 بقلم حسني عايش

تدل الاستطلاعات العامة التي تجري في أميركا بين الحين والآخر، أن ثقة معظم الأميركيين بقادة العلم أقوى منها بأي قادة آخرين، سوى قادة المؤسسة العسكرية. غير أنه في دراسة في العام 2012، أجراها غوردون جوشات من جامعة كارولينا الشمالية في تشابل هيل، تبين أن الثقة بالعلم والعلماء في تراجع



حديث المؤامرة (حسني عايش)

الاثنين 6 نيسان (أبريل) 2015 بقلم حسني عايش

كلما وقعت حادثة أو أحداث سياسية أو كارثية في بلد عربي أو مسلم، كما يحدث الآن من إرهاب وسيل من دماء في العراق وسورية وليبيا واليمن ومصر... سارعنا إلى نسبتها إلى مؤامرة خارجية؛ عادة إلى مؤامرة إسرائيلية أو أميركية أو إلى كلتيهما...



مجرد كلام (حسني عايش)

الجمعة 13 آذار (مارس) 2015 بقلم حسني عايش

مأساة العرب والمسلمين أنهم غير قادرين على التكيف مع الحضارة العالمية الجديدة، على الرّغم من إقبالهم الشديد على طابقها التكنولوجي الاستهلاكي؛ ولا هم قادرون على تجاوزها بحضارة أفضل منها في نظر بقية الشعوب والأمم الأخرى، كما هو حاصل بالنسبة للحضارة العالمية الجديدة. إنهم "كفارس تحت القتام، لا يستطيع الانتصار ولا يطيق الانكسار"



مغزى لعبة إسرائيل الإيرانية الذرية (حسني عايش)

الاثنين 9 آذار (مارس) 2015 بقلم حسني عايش

بمجرد أن بدا لإسرائيل أن إيران تعد العدة لصنع قنبلة ذرية، قامت قيامتها لأن نجاح إيران في ذلك يعني تهديد الوجود الإسرائيلي برمته كما تدعي، ومن ثم يجب منعها بالتي هي أحسن، أو بالتي هي أسوأ.
ومن أجل ذلك فزعت إسرائيل - بقيادة بنيامين نتنياهو- العالم عليها، وجعلته موضوعاً أو أزمة دولية لدرجة ساقت الدول العظمى (زائداً ألمانيا) للانغماس فيها



قضية فلسطين هي الخاسر الأول (حسني عايش)

الجمعة 6 آذار (مارس) 2015 بقلم حسني عايش

كانت قضية فلسطين، منذ اغتصاب اليهود لها وقيام
"دولة" إسرائيل، وحتى فترة قريبة، هي القضية المركزية أو الأولى في العالم؛ لشرفها وعدالتها. وقد ظلت كذلك إلى أن وقّعت منظمة التحرير الفلسطينية اتفاقية أوسلو الكارثية مع إسرائيل، العام 1993، وقبلت بإقامة حكم ذاتي للسكان، من دون الأراضي تحت الاحتلال في الضفة الغربية وقطاع غزة. ...



الصفحة الأساسية | الاتصال | خريطة الموقع | | إحصاءات الموقع | الزوار : 575484

متابعة نشاط الموقع ar  متابعة نشاط الموقع المقالات  متابعة نشاط الموقع مقالات في الموقف  متابعة نشاط الموقع مشاركات الموقف  متابعة نشاط الموقع حسني عايش   ?    |    titre sites syndiques OPML   ?

موقع صمم بنظام SPIP 3.1.3 + AHUNTSIC

Creative Commons License

visiteurs en ce moment

"تصدر عن الاعلام المركزي_ مفوضية الشؤون الفكرية والسياسية والاعلامية - تيار المقاومة والتحرير - قوّات العاصفة_ حركة التحرير الوطني الفلسطيني "فتح

الموادالصحفية الواردة في الموقع لا تعبّر بالضرورة عن رأي الصحيفة وجميع الحقوق محفوظة للمعركة- تشرين ثاني -2010